5 جمادي الأول ولادة عقيلة بني هاشم زينب الكبرى (عليها السلام)

في 5 جمادي الأولى سنة 5 هجري كانت ولادة العقيلة زينب بنت الإمام علي عليه السلام. عاشت عليها السلام مع جدها رسول الله صلى الله عليه وآله وامها ما يقارب الخمس سنوات ومع ابيها امير المؤمنين عليه السلام 35 سنة ومع اخيها الحسن 45 سنة ومع أخيها الحسين عليه السلام 54 او 55 سنة وزوجها أمير المؤنين عليه السلام مع ابن عمها عبد الله بن جعفر الطيار.

أمها فاطمة الزهراء عليها السلام بنت رسول الله صلى الله عليه وآله كانت زينب عليها السلام من خيرة النساء وافضلهن، وفضلها أشهر من أن يذكر وأبين من أن يسطر. ونلاحظ جلالة شأنها وعلوم مكانها وقوة حجتها ورجاحة عقلها وثبات جناحها وبلاغة مقالها وحملها لحفظ واداء رسالة الإمامة في تسلسل أحداث كربلاء وما بعدها خلال إجلاء الحق والحقيقة في قعر قلاع الفساد والخيانة، ومن خلال الخطب في الكوفة والشام والمدينة.

واحتجاجها على يزيد وابن زياد بما فحمتهما حتى لجأ إلى سوء القول والششتم واظهار الشماتة والسباب الذي هو سلاح العاجز عن اقامة الحجة وليس عجيبا من زينب ان تكون كذلك وهي فرع من فروع الشجرة الطيبة النبوية جدهاالرسول صلى الله عليه وآله وابوها الوصي وامها البتول واخواها لابيها وامها الحسنان.

 

المصدر : اعيان الشيعة مجلد 7 صفحة 137